ممارسة الفن يفسح المجال لأفكار جديدة

رسم الصور المليئة بالأمل

عندما تكون الأمور صعبة، نكون دائماً حذرين. لهكذا صعب علينا أن نتكلم عن الأشياء الجميلة. ولكن إذا استطعنا التكلم عن الأشخاص، الأماكن، الحيوانات، النشاطات والأفكار التي تفرحنا، نكسب القوة ونسترجع الإحساس بالأمل. وفي الأوقات الصعبة نتكلم بسهولة أكثر عن هذه الأمور إذا هناك أحد يسألنا بفضولية لطيفة عنها.

سؤال للأطفال: هل تستطيع أن ترسم لي صورة عن أمنيتك؟ عن الشيء التي تريد القيام به كأول شيء عندما ترجع الأمور إلى طبيعتها؟

إسأل طفلك بفضولية لطيفة عن التفاصيل التي رسمها.

ماذا تلاحظ عندما يخبرك طفلك عن هذه الأشياء؟

هل تتغير تعابير وجهه، صوته، تنفسه، وتشنج أو استرخاء عضلاته؟ هل يقوم طفلك بإيماءات تعبر عن الأمل أو السعادة؟

عندما ترى عند طفلك إشارات الفرح، القوة أو الأمل، خبره ماذا تلاحظ عنده أو عندك أنت!

عندما نتكلم عن أمنياتنا ممكن أن يصعد الشعور بالحزن أو الاشتياق. هذا عادي. وجود هذين الشعورين – الأمل والاشتياق – هو قوة مميزة. عندما يكون طفلك حزيناً ستواسيه. إظهار الحزن والحصول على المواساة شيء يمنحنا أيضاً القوة.

ما هي التغييرات التي تلاحظها؟

الوجه – مرتخي أو مشدود؟

التنفس – عميق أو سطحي؟

العضلات – مرتخية أو متشنجة؟

الصوت – رقيق أو “خشن”؟

إذا تحب، بإمكانك أخذ وقتك للتركيز على أي إحساس مريح تحس به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

More tools

ما هي طاقة المرونة؟

“طاقة المرونة” تصف إمكانيتك على التعامل مع الأوضاع الصعبة جداً وإمكانيتك على التعافي منها بعد تخطيها. وهذه الإمكانية تعتمد على قدراتك الخاصة وعلى الكثير من الأشياء الأخرى أيضاً…